اقتصادليبيامميز

الزليطني: ارتفاع الأسعار نتيجة للأزمة الاقتصادية والتضخم

الوطن|متابعات

أكد المحلل الاقتصادي على الزليطني أن ارتفاع الأسعار بمعدلات قياسية في ليبيا يعود إلى الأزمة الاقتصادية التي تعانيها البلاد، وسط ركود اقتصادي مصحوب بالتضخم.

وأوضح الزليطني في تصريحات صحفية  أن زيادة الأسعار ناتجة عن ارتفاع كلفة الاعتمادات المستندية، حيث تعتمد ليبيا بنسبة 85 في المائة على الاستيراد من الخارج، ومع ارتفاع سعر الدولار مقابل الدينار، تزايدت كلفة الاستيراد بشكل ملحوظ.

وأشار إلى أن هذا الارتفاع في الأسعار بدأ ينعكس على المواطنين منذ مطلع شهر رمضان، حيث تراوحت نسب الزيادة بين عشرة إلى 30 في المائة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى