اقتصادليبيامميز

أزمة الوقود تنتشر في ليبيا.. والدبيبة عاجز

الوطن| رصد

رغم تدخل رئيس الحكومة منتهية الولاية، عبدالحميد الدبيبة، تواصل أزمة الوقود تأثيرها على مناطق واسعة في ليبيا، بسبب تعطل الإمدادات إلى المحطات، وسط خلاف بين شركتي “البريقة لتسوق النفط” و”الشرارة الذهبية للخدمات النفطية”.

واضطرت نحو 390 محطة إلى الإغلاق لعدم حصولها على الإمدادات منذ عدة أيام، فيما تبادلت الشركتين الاتهامات حول التسبب في الأزمة، حيث قالت شركة الشرارة إن شركة البريقة أوقفت تسليم الوقود لها، بينما عملت على تسليمه “للخارجين عن القانون، ووضعه تحت تصرفهم دون حسيب أو رقيب”.

بينما قالت شركة البريقة لتسويق النفط في بيان، إن إيقاف تزويد محطات شركة الشرارة الذهبية للخدمات النفطية راجع لأسباب قانونية تتعلق بالتمثيل القانوني للشركة الشرارة.

وأضافت الشركة أن “كميات الوقود متوافرة في مخازنها، وقد اتخذت الإجراءات التي تضمن تلبية حاجة المواطن، وذلك برفع مخصصات شركات التوزيع الأخرى من الوقود وتشغيل عدد من المحطات على مدى الأربع والعشرين ساعة، بما يضمن عدم حدوث ازدحام أو أي اختناقات أمام محطات توزيع الوقود حتى تتم تسوية الأوضاع القانونية للشركة (الشرارة الذهبية) التي باتت وشيكة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى